منتدى اليمن الوحدوي

منتدى اليمن الوحدوي

قراءن كريم, احاديث, فتاوى, ثقافه, تعليم, اخبار, سياسه, اقتصاد, نقاشات وحوارات, جرائم, ارشادات صحيه, طب عام, برامج عامه, انترنت, كمبيوتر, جوال, العاب, صور, فيديو, قصص, نكت, روايات, شعر, خواطر, رسايل, كتب عامه, موضه واناقه, تصاميم, اكسسوارات, ديكور, لغات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصوربحـثس .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» ماذا ان قال ربي أما حان الوقت أن تستحي مني
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 9:27 pm من طرف عاشقة اليمن

» حلويات جزائرية
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 9:13 pm من طرف عاشقة اليمن

» فساتين جزائرية لصيف 2011
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 9:13 pm من طرف عاشقة اليمن

» الحوار مع الذات
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 9:10 pm من طرف عاشقة اليمن

» جائزة ربانية فى الليلة الأولى من رمضان
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 9:03 pm من طرف عاشقة اليمن

» الوحده
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 9:02 pm من طرف عاشقة اليمن

» الصوم وأحكامه الشرعية
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 9:01 pm من طرف عاشقة اليمن

» أيام 10 ذي الحجة .. أيام أغلى من الذهب... فاغتنموها
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 9:01 pm من طرف عاشقة اليمن

» سر صوت بكاء يصدر من غرفة فتاة توفيت
الثلاثاء 18 يونيو 2013, 9:00 pm من طرف عاشقة اليمن

» تعلمي العناية بجمالك أثناء نومك
الأحد 21 أكتوبر 2012, 12:37 am من طرف عاشقة اليمن

» هدية لكم - اجمل اهداء لكم
الأربعاء 17 أكتوبر 2012, 10:01 pm من طرف عاشقة اليمن

» يــــــــــــآرب
الثلاثاء 05 يونيو 2012, 4:13 pm من طرف عاشقة اليمن

» أيِسَتحِقْ [ العِشّقْ ] ؟..
الثلاثاء 05 يونيو 2012, 4:11 pm من طرف عاشقة اليمن

» صور ناطقة مذهلة انت تكتب وهي تنطق جميع اللغاااااات
السبت 19 مايو 2012, 11:13 am من طرف hoda1943

» لا تبحث عن الورد في الصحراء
السبت 19 مايو 2012, 11:03 am من طرف hoda1943

» هدية متواضعه للمنتدى
السبت 19 مايو 2012, 11:02 am من طرف hoda1943

» اااااااااااااااااااااااااعتذار:::::::
السبت 19 مايو 2012, 10:56 am من طرف hoda1943

» السلام عليكم
الأربعاء 04 أبريل 2012, 11:19 pm من طرف عاشقة اليمن

» أروع الأشياء في الحياة
الإثنين 02 أبريل 2012, 8:10 am من طرف اليمن أولا

» فنون الرسم بالكريستال
الثلاثاء 20 مارس 2012, 12:12 am من طرف عاشقة اليمن

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 34 بتاريخ الأربعاء 14 مارس 2018, 11:29 am
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
عاشقة اليمن - 1701
 
اليمن أولا - 1314
 
hoda1943 - 820
 
اليمنية - 359
 
أبن اليمن - 357
 
بيتر - 56
 
YaS.NaD - 38
 
ابراهيم22 - 37
 
بسبوسة - 37
 
ابن الاسلام - 35
 
تصويت
التبادل الاعلاني
منتدى
اخر الاخبار

شاطر | 
 

 أحداث 20 أوت 1955

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة اليمن
الـمــديــرة الـعــامــة
الـمــديــرة الـعــامــة
avatar

رقم العضوية 11
الـجـنــس انثى
جـنـسـيـتــي
مـهـنـتــي : استاذ
هــوايـتــي : كتابة
الـبـلــد اليمن
تاريخ التسجيل 02/03/2011
عدد المساهمات 1701
الـنـقـاط 5356
الـتـقـيـيــم 53
الـعـمــر  33

مُساهمةموضوع: أحداث 20 أوت 1955   الأحد 21 أغسطس 2011, 9:09 pm

عمليات 20 أوت 1955 بمنطقة الميلية

لقد تضمن 20 أوت في الشمال القسنطيني 39 عملية شملت معظم مدن و قرى المنطقة، و لكنها تفاوتت من حيث تحقيق أهدافها و من حيث رد فعل السلطات الفرنسية عليها. وإن كان هجوم 20 أوت قد حقق نجاحا كبيرا في منطقة سكيكدة و ضواحيها، إلا أن الخسائر البشرية كانت كبيرة للغاية، بحيث غطت كل الانتصارات العسكرية للمجاهدين، فمجزرة سكيكدة و ضواحيها تقارب ما حصل في 8 ماي 1945 من حيث طرق و أساليب الإبادة المتوحشة التي اتبعها الفرنسيون.

اختلف سير عمليات 20 أوت بمنطقة الميلية عن مثيلاته في منطقة سكيكدة، و ذلك لاختلاف التكتيك الذي اتبع. فقد كانت هذه المنطقة الممتدة من عين قشرة حتى وادي إيرجانة تقع تحت قيادة “مسعود بوعلي” و هو مساعد للأخضر بن طوبال.

لقد قام مسعود بوعلي بتنظيم المجاهدين و المسبلين و تحضيرهم للهجوم على الأهداف المحددة، مراعيا في ذلك أن يكون الاعتماد في تنفيذها على المجاهدين بالدرجة الأولى، و يكون المسبلون و الشعب خلفهم. و ذلك على عكس ما حصل في المناطق الأخرى حيث كان إقحام الشعب وسط المجاهدين سببا في وقوع ضحايا كثيرة، هذا ما جعل العمليات تكلل بالنجاح دون حصول خسائر تذكر في صفوف الشعب، و من أبرز العمليات التي نفذت في هذه المنطقة و دامت ثلاثة أيام متتالية (20 ، 21 و 22 أوت) نصب كمين لحاكم الميلية على الطرق الرابط بين الميلية و قسنطينة على بعد 5 كلم من الميلية، إنه الحاكم “رينوا” الذي وقع في الكمين و تم قتله و سقط سلاحه من السيارة –مدفع رشاش- فاغتنمه المجاهدون بينما هرب سائقه به و هو ميت حتى دخل به إلى الميلية.

إضافة إلى ذلك تم نصب عدة أماكن منها كمين زقار، الذي قتل فيه عدد من جنود العدو، و غنم المجاهدون قطعة رشاش من عيار 24،29 ، حيث كانت أحسن قطعة سلاح تملكها فرنسا في ذلك الوقت، كذلك كمين “حزوزاين” و قتل فيه شرطي فرنسي و غنم مسدسه، و تم تحطيم عدة جسور، و قطع أسلاك الكهرباء و الهاتف، و حرق شاحنات المعمرين، بالإضافة إلى تطويق مدينة الميلية من جميع الجهات و عزلها عن العالم الخارجي، بحيث التزم الجنود الفرنسيون ثكناتهم، و اتخذوا موقف الدفاع و الحذر، كما توج المجاهدون هجوماتهم باحتلال قرية “أراغو” (برج علي حاليا) التي كان يسكنها المعمرون، حيث تم تحريرها تماما و رفع العلم الجزائري فوقها.

لم يتجاوز عدد الشهداء الذين سقطوا خلال الثلاثة أيام التي دارت فيها العمليات سوى بضعة شهداء منهم: قليل زيدان، بوزردوم علي، زرطال عبد الحميد، بغيجة بوخميس و لقرون يوسف. و يجدر الذكر أن الشهيدين زرطال عبد الحميد و بغيجة بوخميس شاركا في هجوم 20 أوت يوم 22 منه، بدون سلاح، فانقضا على جنديين فرنسيين بالسلاح الأبيض فقتلاهما و استوليا على سلاحيهما فواصلا القتال حتى استشهدا.

تقييم عملية 20 أوت:

عقدت قيادة و مجاهدوا المنطقة الثانية، الشمال القسنطيني، اجتماعا في منطقة “تايراو” شرق قرية سطارة في شهر نوفمبر 1955 لتقييم حصيلة عام من الثورة، بالاضافة الى تقييم عملية 20 أوت، و كان الشهيد زيغوت يوسف رحمه الله مسرورا جدا بنتائج هجوم 20 أوت، و قال من يقوده لابد أن يكون عظيما و إلا كانت الكارثة، و بعد استعراض تفاصيل العملية من جميع الجهات قال الشهيد زيغوت يوسف رحمه الله “إذا كنا قد خسرنا عسكريا و نجحنا سياسيا في شمال شرق قسنطينة –يعني بذلك سكيكدة و ضواحيها- فإننا قد ربحنا سياسيا و عسكريا في شمال غرب قسنطينة –يعني دائرة الميلية-”. و بهذه المناسبة قدم الشهيد زيغوت يوسف قائد المنطقة جائزة لمسعود بوعلي عبارة عن مصحف للقرآن الكريم و ذلك للنجاح الكبير الذي حققه هو و رفاقه في المعارك التي لم يسقط فيها أي شهيد من ابناء الشعب.

صادفت هذه الليلة هروب الشهيد مصطفى بن بولعيد و رفاقه منهم الطاهر الزبيري من سجن الكدية بقسنطينة. الذي وصل إلى المكان المجتمع فيه قرب سطارة، و كانت ليلتها كلمة السر هي: “ليلة سعيدة و الصديق معنا” و ذلك تعبيرا عن السعادة بنجاح عملية 20 أوت و هروب بن بولعيد و رفاقه من السجن. و وصل في نفس الوقت الشهيد عمارة رشيد و المجاهد إبراهيم مزهودي قادمين من الجزائر العاصمة للتباحث في قضية إمكان عقد اجتماع يضم قادة المناطق الجزائرية نتيجة للاقتراح الذي تقدم به الشهيد زيغود يوسف بعد عملية 20 أوت 1955. كذلك استعداده لإيواء و احتضان هذا اللقاء في المنطقة التي يقودها (الشمال القسنطيني)، و كان ذلك تمهيدا لانعقاد مؤتمر الصومام فيما بعد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أحداث 20 أوت 1955
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» معركــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة الجرف
» نادرة لن تتكرر الحجرات و ق ميت غمر 1955 للشيخ مصطفى اسماعيل

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اليمن الوحدوي :: مـنـتــدى الــوحــدة الـيـمـنـيــة الـمـبــاركــة :: قـســم الأحــداث الـتـاريـخـيــة-
انتقل الى: